< مجتمع كيونوتك أندرويد

- رسالتي لكم.

رسالتي لكم.

الكاتب: Safeer Alshooj 06-09-2013

بسم الله الرحمن الرحيم بها أبدأ، بها وأشهد انا لاإله إلا الله بها أموت رسالتي أنقلها إليكم إخواني في مجتمع كيونوتك:

شرف لي انا اكون بينكم لولاكم لما وصلت لهذه

المرحلة فأنتم اساس البداية ، شجعتموني وحفزتموني

على ذلك وتحمست مع حماسكم هذه رسالتي لأفضل

من عرفتهم من غير رؤيتهم على أرض الواقع أقول لكم

الأخلاق ليست حكرا لأحد وليست ملكا لأحد، رسالتي

الأخيرة لبعض اخواني واعتبرهم اخواني صحيح بدر

منهم سب وتسفيه وشتم منهم ولكن والله اقول لهم

شكرا شكرا لكم على اجرا اتاني بغير تعب والله

سبابكم لي لاينزل من قيمتي ولم ولن تتوقف طموحاتي
وكلامي وتشجيعي للأعضاء بسبب كم كلمة قيلت لا

أقولها بكبرياء واستعلاء والله اقولها بكل تواضع فقد

حورب افضل البشر وهو نبينا محمد صلى الله عليه

وسلم من كفار قريش وفي النهاية عفا عنهم وهو نبي تخيل معي نبي ليس بأي شخص هو كان حامل رسالة

وهم هذه الأمة فهل توقف؟؟ لا استمر في دعوته رغم

الأذى الذي أصابه اشتقت لهذا الشخص العظيم والله

فخر بأن اتبعه في اخلاقه، شكرا لكل من دعمني شكرا

لكل من شجعني شكرا لكل من علق على مقالاتي شكرا
لكل من وقف بجانبي شكرا لكل من انتقدني بنقد بناء

هادف، شكرا لكل من كان عادلا امينا طيب القلب خلوقا
في كلامه وجميلا في نقده :)

76
أعجبني!

التعليقات (43)