< مجتمع كيونوتك أندرويد

- لماذا انفجر غلاكسي نوت 7؟ من وقائع وثائق التحقيق المسربة

لماذا انفجر غلاكسي نوت 7؟ من وقائع وثائق التحقيق المسربة

الكاتب: samsung galaxy s5 10-11-2016



انهت سامسونج انتاج نوت 7 كليا، و لكن ذلك لم ينه اﻷسئلة التي تواجهها الشركة عن اسباب احتراق الهاتف، فلماذا انفجرت الوحدات اﻷصلية، و الاهم لماذا احترقت الوحدات البديلة التي يفترض انها آمنة بدورها، مشاكل الهاتف التي انتهت بإلغاء انتاجه كبدت الشركة خسائر فادحة قد تصل لنحو 17 مليار دولار، وفقا لتقديرات المحللين، فقد شهدت سامسونج بالفعل اكبر انخفاض ﻷسهمها منذ عام 2008، و لكن الاهم من كل ذلك انه قد يكلفها ثقة الجمهور التي لا تقدر بمال. و المخطط البياني ادناه يوضح انخفاض اسهم سامسونج بتاثير ازمة نوت 7.




يذكر ان نتائج التحقيق في حوادث احتراق النسخ اﻷصلية عزت السبب الى البطاريات المعيوبة التي صنعتها شركة SDI التابعة لسامسونج، و كذلك نتائج التحقيق اﻷولية للحوادث اﻷخيرة خلصت لنفس السبب، رغم انها من مورد آخر هي شركة امبريكس الصينية ATL فهل اقتصرت المشكلة بالبطارية فقط.
وفقا لتقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز، عقب انفجار النسخ اﻷصلية كلفت الشركة مئات من موظيفها بتشخيص المشكلة، فراجع مهندسو الشركة التصاميم الأولى للوحة الجهاز الإلكترونية الرئيسية، بحثا عن اية اخطاء قد تؤدي إلى انفجاره، لكنهم لم يعثروا على السبب حتى الآن.
ذلك يدل على ان الشركة لم تتوصل الى عمق مشكلة الجهاز عندما قررت سحبه من الأسواق بالمرة الاولى في سبتمبر الماضي. حيث ان الشركة و نظرا لضيق الوقت ظنت ان المشكلة لا تتعدى البطاريات المعيبة و اكتفت بتبديلها ببطاريات من مورد آخر. مما يعني انه لم يتم التأكد حينها ان كانت هناك مشاكل اخرى بجانب البطارية. و واقع الاحداث يقول ان المشكلة قد تكون اكثر تعقيدا من ذلك او على اﻷرجح تضافرت مجموعة من الأخطاء الصغيرة متسببة بهذه الكارثة الفادحة.




على مدى اﻷيام الماضية ظهرت الكثير من النظريات و الفرضيات حول اسباب احتراق نوت 7، منها نظريات اتهمت تقنية الشحن السريع بالتسبب بالانفجار، و في سبيل البحث عن اجابة شافية، نشر موقع فون ارينا تقريرا مطولا اعتمد على مستندات مسربة للتحقيقات التي اجرتها هيئة حماية المستهلك الكورية، بجانب تقارير اخرى، وقد تكون هذه النظرية الاقرب لتفسير سبب احتراق نوت 7.

■ لو لم يكن نوت 7 ، نوت 7، ربما لم يكن يحترق !
هل بدت العبارة اعلاه غير مفهمومة لك، انتظر حتى تقرأ السطور التالية. جاء غلاكسي نوت 7 بتصميم نحيف، محتشدا بالمزايا و التقنيات. النظرية التي قدمها فون ارينا كتفسير لحوادث نوت 7 تلقي باللائمة على كل ذلك و على تصميم الهاتف المتماثل في انحناءاته من الجهتين الأمامية والخلفية، بجانب النحافة العالية خصوصا عند اﻹطار المعدني الاكثر صلابة. بطاريته الكبيرة نسبيا التي تم حشرها في موضعها الضيق، اجتماع كل هذه العناصر مع بعضها هيأ بيئة مناسبة ﻹنفجار البطارية في المرتين.




وفقا لخبراء التقنية غلاكسي نوت 7 هو اكثر جهاز صنعته سامسونج طموحا، فقد اتي محتشدا بالتقنيات و المزايا، بتصميم مبتكر من الزجاج و المعدن، حيث تم استخدام أقوى سبائك اﻷلومنيوم عيار 700 في صناعة اطار الجهاز، و هو بذلك اقوى 1.2 من الاطار المعدني المقاوم للخدش في غلاكسي S7. صممت سامسونج نوت 7 كأنحف هاتف من سلسلة نوت، بل انه انحف هاتف بشاشة قياس 5.7 بوصة على اﻹطلاق. و اعلاه مقارنة بين سماكة نوت 7 و نوت 5، على طول الإطار الجانبي.
و لم تكتف بذلك، بل ان زواية انحناء حواف الهيكل هي الاعلى نسبة مقارنة بكافة هواتف الشركة السابقة منحنية الشاشات. ليس ذلك فحسب، بل تفتخر سامسونج بتصميم الانحناء المتماثل من الجهتين الخلفية و الأمامية، حيث تم ثني الزجاج بنفس النسبة من كلا الجهتين. و لتتخيل ذلك ادناه مقارنة بين زاوية انحناء الشاشة نسبة للهيكل في بعض اجهزة الشركة، و نلاحظ ان الزاوية متماثلة من الجهتين في نوت 7.




تصميم الهاتف بانحناءاته المتماثلة يضيق المساحة المتوفرة داخله ﻹستعياب مكوناته، إذ كان لابد من توفير مساحة كافية لفتحة القلم الرقمي و التقنيات المتعلقة بماسح القزحية و العازل الخاص بمقاومة الماء الذي يغلف كافة اﻷجزاء الداخلية، علاوة على بطارية كبيرة نسبيا.
عقب سحب الهاتف من اﻷسواق للمرة اﻷولى، تم تسريب وثائق التحقيق في الحوادث الأولى و التي اجرتها هيئة حماية المستهلك الكورية. وفقا لهذه الوثائق، اتضح ان البطاريات التي صنعتها شركة SDI احدى فروع سامسونج كانت أكبر بمقدار شعرة من المكان الخاص بها. مما يجعل لوحات العزل الفاصلة بين قطبي البطارية السالب والموجب، قريبة جدا من حواف الهاتف، و جعلها بالتالي عرضة للانهيار و الانثناء تحت ضغط ضيق المكان. محدثة تماسا كهربيا يؤدي ﻹحترار الجهاز ثم احتراقه. علاوة على ذلك كشفت التحقيقات عن وجود مشكلة في تغليف البطارية، خاصة في الشريط العازل - الذي صنعته شركة اخرى - و كذلك مشكلة في طلاء القطب السالب.




رغم ان كل ما ذكر آنفا يثبت وجود عيوب تصنيعية في البطاريات كما ذكرت سامسونج، و لكن ليس ذلك السبب الوحيد ﻹنفجار نوت 7، فوفقا لبعض الخبراء كل مشكلة من هذه المشاكل على حدة لربما ما كانت لتؤدي لاحتراق الجهاز، و لكن الضغط الشديد المطبق على اللوحات العازلة في البطارية كان خطيرا، و المذنب في ذلك تصميم الهاتف و درجة انحناء الحواف الحادة و المتماثلة التي تجعل مكان البطارية ضيقا و تتسبب بانضغاط لوحاتها العازلة على حافة الجهاز، علاوة على الضغط الإضافي لعازل مقاومة الماء. و عيوب البطارية نفسها، تجمعت معا لخلق الظروف مناسبة للحوادث الاولى. و ادناه صورة مأخوذة باﻷشعة السينية للمقارنة بين بطارية شركة SDI (على اليسار ) و بطارية شركة ATL (على اليمين ). و نلاحظ أن بطارية شركة SDI أكبر قليلا من المكان الخاص بها، و بالتالي تضغط بشدة على حافة الجهاز.


حسنا، ذلك تفسير منطقي لحوادث احتراق بطارية النسخ اﻷصلية التي تم سحبها، حيث ان سامسونج و نظرا لضيق الوقت لم تتعمق في اسباب المشكلة، و سارعت بابدال البطاريات المعيوبة التي كانت بالفعل تعاني من عيوب تصنيعية، ببطاريات اخرى من صناعة شركة امبريكس التقنية المحدودة ATL، على انها سليمة من العيوب و كانت كذلك اصغر قليلا بحيث لا تنضغط على حواف الجهاز الداخلية.
و ماذا عن الحوادث اﻷخيرة لاحتراق النسخ البديلة و اﻵمنة؟، رغم انها مزودة ببطاريات شركة ATL التي يفترض انها سليمة؟، في الواقع الامر هنا غامض قليلا، رغم ان نتائج التحقيقات المبدئية عزت السبب لوجود مشاكل بالبطارية كذلك، فهل كانت البطارية وحدها السبب؟،!حسنا، يبدو جليا ان المشكلة اعقد من عيوب البطارية، حيث ان اصابع الاتهام هذه المرة باﻷخص توجه بشدة لتصميم الهاتف، فالضغط العالي الذي يسببه الانحناء الحاد المتماثل من الجانبين لازال قائما، إذ انها مشكلة في تصميم الهاتف بالمقام الأول. صحيح ان صورة الاشعة السينية توضح ان البطاريات الجديدة خف الضغط عليها من حافة الجهاز، لكن ما لا تظهره الصورة هو الضغط الشديد علي البطارية من اﻷعلى و اﻷسفل نتيجة ﻹنحناء الحاد للهيكل و الذي لازال موجودا علاوة على ضغط عزل مقاومة الماء.


لذلك فالاحتمال الاكبر ان تصميم الجهاز هو ما تسبب في حوادثه و لم تكن المشكلة مقتصرة على البطارية فقط، غير ان ضيق الوقت لم يتح لسامسونج وقتا كافيا للتعمق، و بطبيعة الحال، لم يكن هناك وقت ﻹعادة تصميم الهاتف من جديد، و عقد اﻷمور التعجيل باعادة طرح الهاتف في اﻷسواق دون اجراء المزيد من البحث، و اﻹكتفاء بإبدال البطاريات المعيوبة ببطاريات جديدة، حتى انه لم يكن هناك وقت كاف ﻹختبار البطاريات الجديدة، و لكن ذلك لم يكن كافيا، فسرعان ما بدأت الوحدات البديلة باﻹنفجار بدورها، و وضع ذلك سامسونج في موقف لا تحسد عليه، مما اضطرها الى ايقاف المبيعات بعد ان علقت كافة شركات الاتصالات الامريكية مبيعات الجهاز و امريكا احد الاسواق الرئيسية لسامسونج، و في نهاية المطاف تم الغاء انتاج الجهاز كليا.

■ عموما كل ذلك لا تزال مجرد نظرية مبنية على وقائع وثائق التحقيقات المسربة و اراء الخبراء، و لكنها لا تخلو من الواقعية و قد وعدت سامسونج بالكشف عن اسباب الحوادث لاحقا. ما رايكم؟ هل هذه التحليلات منطقية لك؟ ام ان لك تحليلا آخر للمسألة؟.

(منقول

13
أعجبني!

التعليقات (10)

الهاتف نحيف و ببطارية ضخمة و مضاد للماء ايضا وبقلم spen و باحدث و افضل التقنيات على الاطلاق كل هذا كان سبب في انفجار البطارية
الله يرحمه كان جهاز خورافي ولكن القادم أفضل
اللي يعشق سامسونج أبشره ان الهاتف القادم سوف يكون هاتف مش معقول وذالك بسبب ان سامسونج اخذت درسا قاسيا من هاتفها النوت 7 لذالك سوف تضع كامل قوتها في الهواتف القادمة لذلك ترقبو الرد المرضي لكم في الربع الاول في السنة القادمة ،، بإنتظار ذالك اليوم
مقال مطول اختصاره أن التصميم وهيكل نوت7 شكلا ضغطاً كبيراً مؤدياً لانفجار البطارية وعطب الجهاز...
ثغرة كبيرة حصلت في ثقة المستهلك بمنتجات سامسونج ما بعد نوت7...كيف ستعمل سامسونغ على ترميم هذه الثقة في المستقبل وهل سيفعل ذلك أس8 او نوت8؟
شكراً على المقال،
فعلاً قد يكون هذا هو التفسير الأقرب لما حدث…
انشالله تكون سامسونج اتعلمت من اخطائها.. لأجل تطرح نوت 8 خالي من اي عيب بعين قويه الى السوق واسترجاع خسائرها
كان جهاز ممتاز
بصراحة جتني عقده من سامسونج وخاصة الأجهزة الجديده حتى لو نزل جهاز جديد راح انتظر اقلها سنة الين ينفجر اذا انفجر ماراح اشتريه اذا صمد هاشتري
اروح ماانتجته سامسونج
لهذا يجب اقتناء سوني هههههه
يتم تحميل باقي التعليقات..
يجب عليك تسجيل الدخول أولا لتتمكن من التعليق. (تسجيل الدخول) (تسجيل عضو جديد)
مواضيع ذات صلة من مجتمع كيونوتك ..
آخر اخبار التكنولوجيا
أجهزة ذكية