هنالك تحديث جديد لتطبيق "كيونوتك أندرويد" قم بتحميله الآن من المتجر.
للتحميل اضغط هنــــــا

ذابح ومذبوح

الكاتب: rayan2525 23-04-2014

السلام عليكم
ممكن البعض راح يستغرب من عنوان المقال الي يبي يقول اشبي داخل ابغا اقرى تفاصيل حرب هتلر ولا حرب البسوس بس للاسف حنا وصلنا لهذي الدرجه وعلى حاجات تافهه وهي انواع الجوالات الان انا معي جوال نوعه ص لا زم الجوال هذا يكون احسن شي ولا ارضا احد حتى يذب به ياخواني الدعوه اذواق وهي تختلف بين فلان وفلان وانا الاحظ ان البعض يسب ويشتم بشركة ابل مثلا ويمدح اتشتي سي وممكن حتى تاصل الى ادق التفاصيل
بس انا ابي اسال سؤال وابي المتعصبين يردون عليه هل في شركه من الي تنتج الجولات قدمت جائزه لشخص تهاوش مع خويه عشان دافع عنها???
تحياتي

46

التعليقات (15)

تحديث
يابن الحلال التعصب طبيعي مثل اللي يشجعون الأنديه والمنتخبات
حتى الذين يشعون الأندية والمنتخبات تعصبهم غير مبرر حيث نسمع السب والقذف باقذع الألفاظ واستحلال غيبة الناس وليس لها علاقة بالروح الرياضية التي يتحدثون عنها
صادق وانا اخوك بس هل هو شي زين هنا السؤال
والله تستاهل قلب احمر


............
مشكلة التعصب ان الاشخاص المتعصبين يسبون ويشتمون بعض وهذا هو الجهل ؛ وانا اشوف ان كل انسان وله ذوقه وله الحرية بختيار اي جوال ؛ و أي شخص ماعجبة جهاز معين ياليت ينتقد الجهاز بعيد عن التطرق الى الامور الشخصية
مشكور جدا على هذا المقال الرائع وانا معاك 100% صراحتا من اكثر اﻻشياء التي اكرها وهيا التعصب للشركة كان الشركة ملكاً لشخص الذي يدافع عنها.
صحيح أتفق معكم فيما قلتموه ، لايحق لك أيها المتعصب أن تفرض رأيك وتصادر حق غيرك هو إختار جهازا معينا لأنه يريده ويلبي متطلباته ولاتحاول إقناعي بذلك فالمتعصب تعرفه من تعليقاته وردوده حتى لو حاول إخفاء ذلك تلاقيه يدافع عن الشركة دفاع مستميت على ماذا أيها المتعصب ؟؟
لازم مهاوش لكن بشرط لا تصل الى مسئلة السب والشتم

على سبيل المثال مورينيو دائما يتهاوش مع المدربين والاعبين

كثرة الاراء تودي الى وصول الى المعلومات
في فرق بين التععصصب والنقاش !!




التعصب هاذي مشكلةة بحد ذاتهه



امما النقاش يختلف عن التعصب كليا لانه عباراة عن محاددثة عاددية بين الطرفين لاتحتوي علئ اي سلبيات من السب والقذف وغيرهه
احسنت

ومشكور ع الموضوع
.احسنت بلفعل وحاليا بلفيس جماعه الابل والاندرويد
كلامك صحيح هي مسائلة ذوق ولكلنا ذوقها واختياره لما يحب ويناسب احتياجاته.
وفي مثل يقول لولا الاذواق لبارت السلع.
شكرررراً لك ..
مقالك رائع جدا والله التعصب عندنا تجاوز الكثير من المراحل الطبيعية

تعصب قبلي رياضي إجتماعي بنوع الجوال بنوع السيارة حتى بالرأي ولما نعرف أنه خطأ نتعصب عليه وما نقر بالخطأ

المسألة كلها أذواق وبعض اﻷمور ولدنا عليها ولم يكن لنا فضل فيها
كلام ممتاز
لكن اذا تم استغلال هذا التعصب بطريقة ايجابيه يعني كل واحد يحاول يطلع عيوب الاجهزة الثانيه مشان الكل يستفيد
وشكرا